المساعدات اﻹنسانية والحماية المدنية
2014/02/27 مالي

اللاجئين الماليين بين المطرقة والسَندان

أجبر النزاع المندلع في شمال مالي ما يقارب اﻠ ۳٥٠ ألف شخص على الهرب من منازلهم جاعلاً من أزمة الغذاء الحالية في البلاد أكثر تعقيداً وخطورةً. وقد إلتزمت دائرة المساعدات الإنسانية والحماية المدنية للمفوضية الأوروبية بتقديم ۷١ مليون يورو كمساعدات إنسانية لهؤلاء المحتاجين في مالي وفي الدول التي لجأوا إليها، وتتضمن هذه المساعدات مبلغ ۳۷ مليون يورو لبوركينا فاسو حيث يقع مخيم غوديبو على بعد ١٠٠ كم من الحدود المالية حيث يتواصل توسع المخيم ....

بعد رحلة إستمرت ٢٠ دقيقة بالسيارة في جو مغبر من مدينة دوري، كان مخيم غوديبو بإنتظار قاطنيه الجدد. فثمة الآلاف من اللاجئين الذين سيلتحقون ڊ ١٥٠٠ قاطنٍ حاليٍ للمخيم خلال الأسابيع القادمة، فحالياً يجري العمل على تفكيك المخيمات الأخرى التي تعد قريبة من الحدود المالية وقد طلب اللاجئون أن يتم نقلهم إلى مسافات أبعد. حقوق الصورة محفوظة للإتحاد الأوروبي ٢٠١٢- المفوضية الأوروبية- إيكو- أنوك يلافورتري.