المساعدات اﻹنسانية والحماية المدنية
2014/01/21 أثيوبيا

"أطفال السلام" في دولو أدو

أقامت حكومة إثيوبيا والجهات المانحة الإنسانية والإنمائية مائدة مستديرة للمناقشة بشأن دعم التعليم للأطفال اللاجئين المتأثرين بالنزاع. وناقش الاجتماع، الذي عُقد بناء على مبادرة وفد الاتحاد الأوروبي إلى إثيوبيا، ودائرة المساعدات الإنسانية والحماية المدنية (إيكو) التابعة للمفوضية الأوروبية, ومؤسسة إنقاذ الطفل، آلية إيجاد حلول مبتكرة لزيادة الاعتماد على الذات بالنسبة للاجئين على المدى البعيد.

وخلال هذا الحدث، تمت مكافأة أربعة أطفال من مخيمات دولو أدو للاجئين على رسوماتهم التي تدور حول موضوع "أطفال السلام". وتم عرض أفضل ٢٠ رسمة خلال الاجتماع.
بقلم مارتن كاريمي
مساعد الإعلام الإقليمي في نيروبي, كينيا

ويسعى المشروع، الذي تموله نقود جائزة نوبل للسلام التي تم منحها للاتحاد الأوروبي والذي تقوم بتنفيذه مؤسسة إنقاذ الطفل، إلى توفير التعليم الجيد للأطفال في دولو أدو. وقد شارك أكثر من ٥٠٠٠ طفل من أربعة مخيمات في مسابقة الرسم. وفيما يلي المراكز الاربعة الاولى.