المساعدات اﻹنسانية والحماية المدنية

المساعدات الغذائية

لماذا يعد هذا ضرورياً؟

عند حدوث الكوارث الطبيعية أو الصراعات، يواجه الناس صعوبات كبيرة في تلبية احتياجاتهم الأساسية. ويُعد الغذاء واحداً من هذه الحاجات الأساسية. تلتزم دائرة المساعدات الإنسانية والحماية المدنية (إيكو) التابعة للمفوضية الأوروبية بتوفير المساعدات الغذائية الطارئة للفئات الأكثر ضعفاً. ونحن نقوم بالتأكد من حصول ضحايا الكوارث على الغذاء الذي يحتاجونه لمساعدتهم على البقاء على قيد الحياة والتعافي من الكوارث. ومن المهم أن تكون المواد الغذائية المُقدمة ذات فائدة تغذوية وآمنة.

كيف يمكننا المساعدة؟

يتم استخدام أكثر من ثلث الميزانية السنوية للمساعدات الإنسانية في الاتحاد الأوروبي لتوفير الطعام والمساعدات الغذائية في حالات الطوارئ، مما يجعل الاتحاد الأوروبي واحداً من الجهات المانحة الرئيسية للمساعدات الغذائية الإنسانية في العالم. ولا بد من تكييف المساعدات المُقدمة لكي تتناسب مع كل وضع من الأوضاع المتأزمة. فعلى سبيل المثال، عندما يكون الغذاء متوفراً في المحلات التجارية والأسواق، إلا أن الفئات الضعيفة والمتضررة جراء الكارثة أو النزاع لم يعد لديها الوسائل التي تمكنها من شرائه، نقوم بمساعدتهم في الحصول على الغذاء الذي يحتاجونه من خلال منحهم مبالغ نقدية أو توفير القسائم. ومن الواضح أن هذه المنهجية أكثر كفاءة وفعالية من شحن أكياس الأرز والدقيق من الطرف الآخر من العالم. مع ذلك، في حال عدم توفر الغذاء لفترة مؤقتة في الأسواق والمحلات التجارية بعد وقوع الكارثة، تعمل إيكو على تزويد الفئات الأكثر ضعفا بالمواد الغذائية الأكثر أهمية التي تمكنهم من تغذية أنفسهم بشكل صحيح خلال الأوقات الحرجة. ونقوم أيضاً بإعانة الفئات الضعيفة من السكان ليساعدوا أنفسهم وليتمكنوا من استعادة قدرتهم على الاعتماد على أنفسهم، وذلك من خلال توفير البذور ومجموعات الأدوات لعائلات المزارعين على سبيل المثال.