المساعدات اﻹنسانية والحماية المدنية

الخدمات اللوجستية

لماذا يعتبر ذلك مهماً؟

يلتزم الاتحاد الأوروبي بتعزيز تقديم الاستجابة الفعالة وذات الكفاءة العالية للكوارث سواء كان ذلك على شكل مساعدات غذائية, أو إمدادات طبية, أو فرق من الخبراء. تعتبر الخدمات اللوجستية جزءاً أساسياً من هذه العمليات التي يتم فيها تقديم المساعدات الإنسانية والإغاثة. مع تزايد شدة الكوارث، يتزايد طلب المساعدات، وتصبح التمويلات محدودةً بشكل أكبر, وبالتالي يمكن أن تلعب الخدمات اللوجستية ذات الكفاءة والفعالية دوراً هاماً بالنسبة للمنظمة الإنسانية.

تشير التقديرات إلى أن التكاليف المنسوبة إلى الخدمات اللوجستية وأنشطة سلسلة التوريد تتراوح بين 40-60% من الميزانية العامة للمنظمات الإنسانية وأنها تصل إلى 80% لسلسلة توريد الإغاثة الغذائية. ولا تكمن التحسينات من حيث وفورات التكاليف في مجال الخدمات اللوجستية فقط, وإنما أيضاً في إدخال تحسينات على تنفيذ البرامج (مثل زيادة السرعة).

 

كيف يمكننا المساعدة؟

تعتبر دائرة المساعدات الإنسانية والحماية المدنية (إيكو) التابعة للمفوضية الأوروبية أحد أكبر المساهمين في التمويل المُقدم لتلبية الاحتياجات اللوجستية، لضمان وصول الإغاثة الإنسانية إلى المحتاجين بكفاءة وبأسرع قدر ممكن. حيث يتم ذلك عن طريق:

  • توفير خدمات النقل الجوي مباشرة، مثل الخدمات الإنسانية الجوية؛
  • تمويل خدمات النقل الجوي الأخرى، ولا سيما الخدمة الإنسانية الجوية للأمم المتحدة (UNHAS)؛
  • بناء قدرات تمويل الخدمات اللوجستية من شركاء إيكو، مثل بناء مستودعات المخزون التي يمكن أن يستخدمها عدة شركاء لتخزين الإمدادات أو توفير التدريب للشركاء للتعامل بكفاءة أكبرمع الخدمات اللوجستية؛
  • التأكد من أنه يتم أخذ عناصر الخدمات اللوجستية بعين الاعتبار في أي عمل يتم تمويله.

كما تلعب شبكة إيكو الميدانية دوراً حاسماً من خلال توفير الخدمات اللوجستية "الداخلية" لضمان أن عمليات التأهب، والمشتريات، وإدارة المركبات، وإدارة المخزون تتم بأكبر قدر ممكن من الكفاءة.

علاوةً على ذلك، فإن آلية الحماية المدنية في الاتحاد الأوروبي يمكن أن تشارك في تمويل تكلفة نقل المساعدات العينية المُقدمة من قبل الدول المشاركة إلى مناطق الطوارئ.